دلدار ميتانيمانشيتمقالاتملف العدد 50

جغرافيا جبال جنوب كردستان

دلدار ميتاني

جغرافيا جبال جنوب كردستان 

تقع جبال إقليم جنوب كردستان في القسمین؛ الشمالي والشمالي الشرقي منه، وترتفع الأرض عن سطح البحر كلما تقدمت من الجنوب الى الشمال ومن الغرب إلى الشرق، وتصل الجبال من ناحیة الشمال بجبال شرناخ وهكاري، ومن ناحیة الشرق بجبال زاگروس.

یمكن أن تقسم جبال إقليم جنوب كردستان من حیث الوصف الطوبوغرافي العام إلى ثلاثة مناطق؛ المنطقة الشمالیة، والمنطقة الوسطى، والمنطقة الجنوبیة. {1}.

 

أ-المنطقة الشمالیة {2}

تسیر بصورة عامة بمحاذاة جبال هكاري وشرناخ وبموازاة جبال زاگروس من الشرق وتشكل هذه المنطقة شبه قوس یسیر مع الحدود الشمالیة، والشمالیة الشرقیة من جنوب كردستان سالكاً ملتویاتها و تعرجاتها، و تخترق هذه السلسلة من الجبال الشاهقة عدة أودیة تجري في وسط مضایق عمیقة تنحدر من أعالي الجبال فتنصب في الأودیة الرئیسة لأنهار الخابور والزاب الكبیر والزاب الصغیر وسیروان داخل حدود جنوب كردستان مؤلفة سلسلة من الأودیة العمیقة من الداخل، تمتد على طول سفوح سلسلة الجبال المذكورة .

وأولى سلسلة الجبال ابتداءً من الجهة الغربیة هي سلسلة (جبال كیره) التي یبلغ ارتفاع قمتها (1185م) قدماً، فتسیر شرقاً ثم تتصل بسلسلة (جبال دیری) التي یبلغ

ارتفاع قمتها (1231م)، وتشرف هاتان السلسلتان على وادي السندي، أو وادي الخابور، وبعد أن تتركان ناحیة شرناش (منطقة زاخو) على إحدى قممها تصلان سلسلة جبال رشوانى الواقعة إلى الشمال الشرقي منهما، والتي یبلغ ارتفاع أعلى قممها (2043م) وتمتد هذه الأخیرة الى الشمال من منطقة باطوفة (منطقة زاخو) حتى تصل بنهر الخابور الذي یخترق الحدود عند دعامة الحدود المرقّمة (23) شاقاً، طریقه وسط الجبال نحو الجنوب . وتؤلف الزاویة الواقعة بین نهر الخابور ونهر الهیزل من جهة وبین الحدود شمال وجنوب كردستان، ومن جهة أخرى هناك منطقة وعرة ذات قمم شامخة یتراوح ارتفاعها بین (1219و 2133م) وهي تغذي نهر الهیزل بالمیاه من جهة الغرب، وتغذّي وادي الخابور بالمیاه من جهة الشرق والجنوب، وتتصل هذه المجموعة من الجبال العالیة بسلسلة جبال إقليم بوتان في شرناخ، ویشقّ نهر الخابور بنزوله من إقليم بوتان  جنوب السلسلة الجبلیة الممتدة إلى الشرق فیشكل مضیقاً عمیقاً یجري في وسطه، ثم تستمر السلسلة الجبلیة في امتدادها شرق الخابور حتى تصل إلى عمود نهر الزاب الكبیر، الذي یخترق الحدود الجنوبیة عند الدعامة المرقمة (46)، وتعرف هذه المنطقة الواقعة بین الخابور والزاب الكبیر باسم (برواري بالا )؛ وتشكل سلسلتین متوازیتین من الجبال یتوسّطهما واد أشبه بحوض منه بواد تتجمع فیه المیاه المنحدرة من طرفیهما، فتنقسم إلى قسمین؛ القسم الغربي ینصب في الخابور عن طریق الرافد (سیراروه)، والقسم الشرقي ینصب في نهر الزاب الكبیر عن طریق الرافد (بخلافی) الذي یخترق الحدود الى جنوب كردستان عند الدعامة المرقمة (39 ) وهو الرافد الذي تقع عنده ناحیة کاني ماسي التابعة لمنطقة آمیدیة

. وتصل السلسلة الشمالیة بجبال شرناخ  وأهم قممها قمة جبل زوزان هرور البالغ أرتفاعها (2410م).

أما السلسلة الجنوبیة فتمتد بین الخابور والزاب الكبیر، ویعرف القسم الغربي منها باسم جبل متین، وترتقع قمتها (2093 م)، ویقع على سفحه الجنوبي مصیف بامرني وأرادن، وأمّا القسم الشرقي فيسمّی (سرى آمیدیة)، ویبلغ ارتفاع قمته؛ (2331 م)، وعلى سفح هذا القسم تقع بلدة آمیدیة  مرکز منطقة آمیدیة.

وتتصل سلسلة آمیدیة بجبل سري بیزنی ، الذي ینتهي إلى نهر الزاب الكبیر ویبلغ ارتفاع قمة الجبل الأخیر (1901م) . وتنحدر السیول من سفوح السلسلة الجنوبیة من جهة الجنوب فتشكل وادیاً فسیحاً تنقسم عدة مجاري تلك السیول فیتجه بعضها غرباً نحو الخابور عن طریق الرافد  (آوی سارکه)، ویتّجه البعض الآخر شرقا نحو الزاب الكبیر عن طریق رافد گاره. وفي داخل هذا الوادي المسمّى؛ وادی سبنه، یمتد طریق دهوك – آمیدیة  فترك أرادن، و بامرني على الطرف الشمالي من الوادي، ومصیف سرسنك على الطرف الجنوبي، وتشرف آمیدیة على الوادي من الشمال كما تشرف قمة (سوار توكا) علیه من الجنوب، وتستمر سلسلة الجبال المجاورة على طول الحدود مع شمال كردستان في امتدادها نحو الشرق فتخترقها عدة روافد تنحدر من جبال هكاري وشرناخ  فتشق طریقها وسط الجبال الوعرة ثم تصب في وادي الزاب الكبیر . والرافد الرئیسي الأول من الشرق هو (نهر شمزینان ) الذي یخترق الحدود إلى جنوب كردستان عند دعامة الحدود المرقمة (80) ولهذا الرافد عدة فروع تنحدر كلها من جبال هكاري، وتصل به قبل أن ینصب في وادي الزاب الكبیر، وأوّل هذه الفروع (رافد ماركى) ویخترق الحدود الى جنوب كردستان عند دعامتي الحدود المرقمتین  (10 و 11 ).

الفرع الثاني؛  رافد أرتوش ، ویخترق الحدود عند دعامة الحدود رقم  (65 )، ویخترق الرافد الثالث الحدود عند دعامتي (70-71)، وتسمّى المنطقة الواقعة بین الزاب الكبیر ونهر شمزینان (نیروه ریکان ). ومن الجبال البارزة في هذه المنطقة جبل کوهی زیر وارتفاع قمته (2282 م)  وجبل سوکی، وارتفاعه (1939 م)، وجبل لینکی وارتفاعه  (2285 م ) وجبل  بیمشکوت، وارتفاعه (2385 م)، وجبل سرمیدان وارتفاعه (2407م)، ویلي رافد شمزینان من الشرق رافد رئیسي آخر یسمّى نهر حاجي بك، وتقع منابعه عند مرتفعات خواكورك عند الدعامتين المرقمتین (98-99)، ویسیر مع الحدود بین شمال وجنوب كردستان في الاتجاه الغربي الجنوبي مسافة حوالي (30 كم ) ثم یترك الحدود عند الدعامة المرقمة (91 )، ویتجه نحو وادي الزاب الكبیر فینصب فیه بالقرب من قریة ریزان في منطقة بارزان، ویعرف في قسمه الأخیر باسم روكوجك. وتقع في هذه المنطقة المحصورة بین هذا الرافد ورافد شمزینان ناحیة شیروان مزن، التابعة لمنطقة میرگه سور وأهم الجبال الواقعة في هذه المنطقة سلسلة جبال شیرین البالغ ارتفاع قمتها (2255 م)، أما القسم المحاذی لحدود هكاري فیبلغ ارتفاعه أكثر من (2400 م) . وبانتهاء منطقة الحدود بین جنوب وشمال كردستان، تبدأ جبال المنطقة المحاذیة لشرق كردستان، وهذه تمتد بصورة عامة من الشمال إلى الجنوب، رغم تعرجاتها والتواءاتها المتناوبة بین الشرق والغرب.

و نتحول الآن الى روافد الزاب الكبیر الأخرى فتنبع من مرتفعات زاگروس مستمدة میاهها من أعالي جبال زاگروس الشاهقة، وأبرزها سلسلة جبال قندیل التي تمتد قممها مع الحدود بین جنوب وشرق كردستان. وأهم هذه الروافد وأكبرها الرافد المسمى نهر رواندوز ، وهو یستمد میاهه من أعالي سلسلة جبال قندیل، ومن القمم المجاورة لها ومما یجدر ذكره في هذا الصدد أن القمم جبال جنوب كردستان المحصورة بین (نهر رواندوز) و(نهر حاجي بك) هي الأعلى القمم الواقعة  مثل  قمة (حساروست) وقمة جبل هلكورد ، الواقع شمال طریق راوندوز وارتفاعه ( 3607م )، وتلیها في الارتفاع قمة سر کراوة، الواقعة شمال غربي قمة حساروست، وارتفاعها ( 3400 م)، ومن الجبال المهمة في هذه المنطقة (سلسلة جبال برادوست) البالغ ارتفاع قمته (2086 م)  وجبل پیران وارتفاع قمته (1905م )، وجبل  شاکیف وارتفاع قمته (3303 م ).

وهناك سلسلة جبال قندیل التي تمتد على طول الحدود بین جنوب وشرق كردستان  وتتراوح قممها في هذه المنطقة بین( 2133 م و 3596م )وأعلى هذه القمم قمة حاج إبراهیم ، الواقعة جنوب قریة رایات بقلیل وارتفاعها (3587م )، ویلي هذه القمة في الارتفاع قمة سیاكو، الواقعة شمال قریة رایات، وارتفاعها (3576 م)، ثم تلیها قمة  قندیل، الواقعة جنوب قمة (حاج ابراهیم)، وارتفاعها (3451 م)، ثم قمة  گلالة؛ الواقعة جنوب قمة  قندیل، وارتفاعها (3094 م)، ویقع هنا مصیف حاج عمران البالغ ارتفاعه

( 1780م)، ويعدّ نهر رواندوز الحدّ الفاصل بین المنطقة الجبلیة المحاذیة لشرق كردستان ومنطقة الجبال الداخلیة، فیستمر في امتداده بموازاة الحدود مع شرق كردستان عن طریق الرافد المسمّی (دلمان)،  ثم یبدأ وادي الزاب الصغیر عند دشت بتوین (سهل رانیة) فیصبح الحد الفاصل بین المنطقتین، فیسیر جنوباً  تاركاً منطقة قلادزة إلى الشرق منه حتى اذا ما وصل إلى جنوب دوكان بقلیل تحول الحد الفاصل إلى (وادی چقلاوة) الذي یتجه نحو مدینة السلیمانیة، فیترك هذا الوادي سلسلة جمال سورداش، وپیره مگرون ویاخیان وأزمر و گویزه ومدینة السلیمانیة إلى الشرق منه، ومن ثم یتصل رافد تانجرو وسهل شهرزور ثم بنهر سیروان تاركاً حلبجة الى الشرق منه، ویستمر في سیره مع نهر سیروان إلى الجنوب حتى یصل إلى بحیرة دربندیخان.

ویتضح مما تقدم أنّ الخط الذي یبتدئ بوادي الخابور، ویمتد إلى وادي الزاب الكبیر ثم إلى وادي الزاب الصغیر، ومنه إلى وادي شیروان، یؤلف شبه حوض متسلسل یمتد بصورة موازیة تقریباً لحدود جنوب كردستان مع شمال كردستان ومع شرق كردستان، ویفصل هذا الحوض جبال إقليم جنوب كردستان العالیة عن مجموعات الجبال الداخلیة بحیث یصحّ أن تعتبر الأولى جزءا متمّماً لسلسلة جبال شرناخ وهكاري، وسلسلة جبال زاگروس من الشرق. ویستخلص ممّا تقدم أیضاً أنّ وادي الخابور یستمدّ میاهه كلها من جبال إقليم بوتان المتصلة بجبال جنوب كردستان من الناحیة الشمالیة، بینما یستمد وادي الزاب الكبیر قسماً من میاهه من جبال هكاري و شرناخ، وقسماً آخر من جبال زاگروس المتصلة بجبال جنوب كردستان من ناحیة الشمال والشرق.

أما وادیا الزاب الصغیر وسیروان فيستمدان میاههما من جبال زاگروس وشرق كردستان و جبال جنوب كردستان المتصلة بها.

 

ب – المنطقة الوسطى {3}.

هذا فیما یختص بالمنطقة الجبلیة الشمالیة والشمالیة الشرقیة المتصلة بجبال هكاري وشرناخ و زاگروس أما فیما یختص بالمنطقة الوسطى، ونعني بها المنطقة الجبلیة الداخلیة، فتبدأ جبالها من ملتقى الخابور بدجلة، وتمتد شرقاً بمحاذاة وادي الخابور جنوباً وذلك مقابل سلسلة (جبال کیره)، وجبال دیری الواقعة في المنطقة الشمالیة على الطرف الشمالي من الوادي المتّجه من جنوب زاخو نحو دهوك، تاركة وادي الخابور وسهل السندي في الوسط السلسلة الشمالیة وما بینها.

وتسع في قمم هاتین السلسلتین المتقابلتین مجموعتان من المجاري تنحدر أولها من سفوح

السلسلة الشمالیة، متّجهة نحو وادي الخابور جنوباً وتنزل الثانیة من سفوح السلسلة الجنوبیة فتتجه شمالاً نحو وادي الخابور أیضاً. ووادي الخابور هذا هو مبدأ الخط الفاصل بین جبال المنطقة الشمالیة، وجبال المنطقة الوسطى، وتعرف السلسلة الجنوبیة التي تبدأ من ملتقى الخابور بدجلة باسم جبل بیخیر أو جبل زاخو، ویتراوح ارتفاع قممها بین (914م و1310م)، وتخترق هذه السلسلة فتحة ضیقة یسیر فیها طریق دهوك – زاخو ثم یخترقها طریق دهوك – أمیدیة بین قمة جبل كمكه البالغ ارتفاعها (1224 م ) من جهة الغرب، وبین قمتي جبل پیرس و حم بكر  البالغ ارتفاعهما (1124م و 1330م)  على التوالي من جهة الشرق، كما یخترقها وادي أتروش (نهر كومل) وطریق عین سفني – أتروش ، ثم تترك هذه السلسلة وادي الخابور، فتمتد شرقاً تاركاً دهوك وأتروش الى الجنوب منها وسوار توکا وسرسنك إلى الشمال منها، فتسیر مقابل جبال متین وآمیدیة وشیرین وبموازاتها تقریباً تاركة في الوسط وادي سنه، وفیه مجرى مائي یسمى (آوى سركه)  الذي یصب في نهر الخابور، ووادي نهر گارة الذي ینصب في نهر الزاب الكبیر، ووادي نهر الزاب الكبیر نفسه بعد أن تصل نهر گاره به. وتتكون هذه من مجموعة الجبال الشاهقة تمتدّ إلى الشمال سلسلة جبل بیخیر فتسیر في الاتّجاه الشرقي أیضاً متجهة نحو منطقة آگرى، وأهم جبال هذه المجموعة كیره ربتكى، وجبل خیرى، وباکرمان، وآكرى، ویبلغ ارتفاع قمة الاول (1592م )، وارتفاع قمة الثاني ( 1676م)، وارتفاع قمة الثالث

(1024م)، وارتفاع قمة الرابع (1548م).

تقع مدینة آكرى في الطرف الجنوبي من هذه السلسلة على سفح جبل آكرى، ویخترق هذه السلسلة وادي نهر الخازر، في نقطة تقع بین جبل خیری، وجبل باکرمان، وتمتد إلى الشمال من هذه المجموعة سلسلة أخرى تسیر في نفس الاتّجاه الشرقيّ، وبصورة موازیة لها، وهذه تحاذي وادي سنه، وهو الوادي الفاصل بین المنطقة الجبلیّة الشمالیة، والمنطقة الوسطى، وهي جبل كارة وپیرس و برات، ویمتد كارة بمحاذاة وادي كارة مقابل سلسلة جبل آمیدیة، وارتفاع قمته (2225 م) كما یمتد پیرس بمحاذاة وادي الزاب الكبیر مقابل جبل شیرین، وارتفاع قمته (1950 م) أما برات فیبلغ ارتفاع قمته (1652 م) وهو یسیر بمحاذاة وادي الزاب الكبیر، أیضاً مقابل سلسلة برادوست الواقع على الطرف الشمالي من الوادي، وینتهي إلى نهر الزاب الكبیر عند مضیق بخمه، فیؤلف هنا جرفاً عمودیاً في الجانب الغربي من نهر الزاب الكبیر، یقابله في الجانب الشرقي سلسلة أخرى من الجبال العالیة، تمتدّ بموازاة نهر رواندوز جنوباً، حتى تنتهي إلى وادي الزاب الصغیر.

وتعرف السلسلة التي تبدأ من الجانب الشرقي لمضیق بیخمة باسم حریر وجل شاور، وتمتد هذه السلسلة في الاتّجاه الشرقي مع انحراف قلیل إلى الجنوب، حتى تنتهي إلى وادي الزاب الصغیر.

وتمتد بموازاة هذه السلسلة من الجنوب سلسلة أخرى من الجبال العالیة بین الزاب الكبیر والزاب الصغیر، منها جبل بیرمام، وعلى قمته مصیف صلاح الدین، وارتفاعه (1090م) وجبل سفین، الذي تقع في السفح الشمالي منه بساتین شقلاوة، وقریة نازنین الجمیلة، ثم یتصل جبل سفین بسلسلة أوه گرد، فتسیر هذه السلسلة في الاتّجاه الشرقي أیضاً مع انحراف قلیل إلى الجنوب حتى تصل بجبل هیبت سلطان البالغ ارتفاع قمته (1206م)، وهو الجبل الذي تقع عنده مدینة کویسنجق على سفحه الجنوبي، ویمتد جبل هیبت سلطان في نفس الاتّجاه المذكور، حتّى إذا ما اجتاز کویسنجق اتّصل بجبل کوسرت الذي تنتهي عند الساحل الغربي من نهر الزاب الصغیر جنوب مرزا رستم عند بحیرة دوكان.

وتمتد من الساحل الشرقي لبحیرة دوکان سلسلة أخرى تتجه نحو الجنوب الشرقي أیضاً فتسیر بموازاة سلسلة جبال سورداش، وپیره مگرون ویاخیان جنوباً تاركة وادي چقلاوة في الوسط فیقطعها طریق جمجمال – السلیمانیة عند مضیقي بازیان وطاسلوجة. وتستمر هذه السلسلة بامتدادها نحو الجنوب الشرقي بموازاة جبل أزمر جنوب مدینة السلیمانیة ثم تسیر بموازاة وادي چم چقلاوة بین رافد داقوق وسیروان، وتعرف هنا باسم سگرمه البالغ ارتفاعه (1727م) وقره داغ البالغ ارتفاعه (1873 م) فترك مدینة قره داغ إلى الشمال منها، وبعد أن تتّصل بجبل زردة البالغ ارتفاعه (1793 م) قدما تمتد بموازاة جبل برانان جنوباً، حتی تنتهي إلى بحیرة دربندیخان .{5}.

 

ت- المنطقة الجنوبیة {6}

أمّا المنطقة الجنوبیة فهي المنطقة شبه الجبلیة المتموجة التي تحاذي المنطقة الوسطى من الجنوب، فتتخلّلها عدة جبال وتلال منفردة ومتباعدة عن بعضها، ویمكن القول بصورة عامة: إنّ حدود هذه المنطقة تنتهي في الخط الذي یبدأ الحدود في نقطة تقع مقابل جبل شنگال، ویمتد شرقاً بمحاذاة سلسلة جبل شنگال، وتلعفر، وجبل إبراهیم، مشکّلاً شبه قوس، ثم ینحرف الخط الى الجنوب، فیتّصل بجبل مكحول، ومن ثم یقطع نهر دجلة عند مضیقة الفتحة، ویسیر مع حدود سلسلة جبل حمرین، فیقطع النهر العظیم عند السد القدیم المعروف باسم بند العظیم، وبعد أن یقطع نهر سیروان یتصل بالجبال الممتدة على الحدود بین شرق وجنوب كردستان. وأهمّ ما في هذه المنطقة الجنوبیة من الجبال المنفردة جبل شنكال البالغ ارتفاعه (1460م )، وجبل إبراهیم البالغ ارتفاعه (534 م)، وجبل مكحول البالغ ارتفاعه (487 م)، وهذه تقع غرب دجلة بین الحدود السوریة و نهر دجلة.

أمّا المنطقة الواقعة شرقاً بین نهرَي دجلة والزاب الكبیر، ففیها من الجبال مثل جبل بعشیقة البالغ ارتفاعه (663 م)، وجبل مقلوب وارتفاعه (1061م)، وجبل عین الصفرة، وارتفاعه (677 م)، وجبل برده رش وارتفاعه (500 م)، ومن الجبال الواقعة بین نهر الزاب الكبیر ونهر الزاب الصغیر جبل قره جوغ وارتفاعه (875 م)، وجبل کفری، وارتفاعه (360 م).

======================================

 

الملحق الخاص .{7}

========

أسماء بعض المصایف والمواقع السیاحیة في محافظة دهوك.

 

أ-منطقة زاخو :

1-     شرانش

هي إحدى المصایف التابعة لناحیة السندي في شمال شرق قضاء زاخو، تتمیز بمناظرها الطبیعیة الخلابة، ولا تتجاوز درجة حرارتها في الصیف (32) درجة مئویة ، یشتهر المصیف بشلاله الرائع، والمتدفق میاهه من أعالي جبال خامتیر و كیره، یبلغ ارتفاع الشلال أكثر من 25 م، وتكسو جباله غابات طبیعیة كثیفة، وعیون مائیة عدیدة، یبعد المصیف حوالي (40) كلم عن مدینة زاخو. یوجد بالقرب منه كهف صخري كبیر یدعى كهف بهیري. حیث یقع عند الأجزاء السفلیة من جبل شرانش الواقع في الجهة الجنوبیة الغربیة من مصیف شرانش، یستغرق الوصول إلیه من المصیف بنحو نصف ساعة مشیاً على الأقدام.

2-     كشاني

تقع هذه المنطقة الجمیلة في شرق مدینة زاخو، على بعد (37كم)، في وادي محاط بغابات كثیفة من الأشجار دائمة الخضرة، وتمر بها نهر عذب حیث تتمیز المنطقة بالهواء البارد، والنقي وتعتبر من أهم المعالم السیاحیة التي یقتصدها الزوار في مدینة زاخو.

3-جسر دلال

جسر “دلال” من أبرز المعالم الأثریة والتاریخیة في مدینة زاخو، وقد شهد الجسر الذي یربط بین ضفتي نهر الخابور غرب المدینة، عبر التاریخ، تمّ عبور جیوش وقوافل تجاریة وأفواج عدیدة، وأصبح صلة وصل بین الأحبة والفرقاء، وبقي شاهداً على الكثیر من الأحداث التي جرت في مدینة زاخو. ویبلغ طول الجسر الإجمالي 114 متراً، وعرضه 70,4 متراً، وهو مشید بالحجارة المنحوتة. یقع هذا الجسر في الجهة الشرقیة من مدینة زاخو، ویتألف من قنطرة واسعة وعالیة في الوسط، وأخرى أصغر منها على جانبیه وعددها خمس قناطر، شيدتْ جدرانه بقطع كبیرة من أحجار الكلس المنحوتة، ومرصوفة إلى بعضها بنسق جدید ومتداخل ببعضها… المعروف أنّ أكثر الآثار تركت نقوشاً أو تماثیل تدل على تاریخ بنائها، إلّا أنّ جسر ”دلال“ لم یترك ما یحدّد ذلك، فهو لا یحمل أیّة تماثیل أو نقوش، ومن أجل ذلك تضاربت الروایات في أمر تشییده، فمنهم من یقول: إنّه رومانيّ، ومنهم من یقول: إنّه یوناني، وأمر بتشییده ”سلوقس“ أحد قواد الإسكندر المقدوني.

4-    شلین و شیلان

من احدى المناطق التي تتمیز بالهواء البارد النقي، واعتدال درجات الحرارة، حتى في فصل الصیف. وتقع ضمن منطقة (كولیا)، وتتمیّز بالمناظر الجذابة، والرائعة متمثلة بالحدائق، والبساتین، وأشجار الجوز، والجنار والمیاه العذبة.

5-     كهف بهیري

هو عبارة عن كهف صخري أثري سیاحي كبیر، له منفذ على شكل قنطرة صخریة، وهو دائريّ الشكل تقریباً، تكونت عبر أزمنة جیولوجیة مختلفة، توجد في وسط الكهف عین طبیعيّ تتدفق منها میاه باردة وعذبة بشكل مستمر، وعلى مدار السنة تعدّ أحدى الأماكن السیاحیّة الجمیلة، ویقع عند الأجزاء السفلیة من جبل شرانش الواقع في الجهة الجنوبیة الغربیة من مصیف شرانش.

6-     هابي بارك

یعتبر هذا المشروع من أهم المراكز السیاحیة في مدیمة زاخو و یتضمن هذا المشروع عدداً من الألعاب المختلفة، وكذلك یوجد فیه سدّ مشید علیه مجموعة من الألعاب المائیة، وتتوفر فیه الزوارق، بالإضافة الى تواجد حدائق عدیدة، وأماكن استراحة وترفیه وكافتریات. ویقع هذا المشروع بالقرب من جامعة زاخو.

 

ب- منطقة آمیدیة : آمیدیة هي بلدة صغیرة، وعتیدة، شیدت بطریقة مشابهة للقلعة عند قمة جبل شاهق منذ عهد قدیم، وبتصمیم دائري. تبعد آمیدیة  حوالى 90 كم عن شمال شرق مدینة دهوك. هناك عدة أماكن أثریة في آمیدیة منها، بوابة آمیدیة القدیمة، المنارة الكبیرة، القبّة، والبوابة الزرادشتیة وغیرها. أمّا مدرسة قبهان، ومصیف سولاف فیقعان قرب آمیدیة.

1-     آثار مدرسة قوبهان

تقع آثار هذه المدرسة الإسلامیة القدیمة في الجزء الشمالي الشرقي من قلعة آمیدیة، وشمال مصیف سولاف ضمن حدیقة مكتظة بالأشجار.

كانت “قوبهان” مدرسة للعلوم الإسلامیة إبان القرن السابع عشر المیلادي يخرج منها المئات من الأئمة والخطباء، ومنحتهم الإجازات الشرعیة. أمّا الیوم فلم یبق منها إلا بعض الجدران شاهداً على ذلك الصرح التاریخي.

2-     مصیف سولاف (سیلاف)

یبعد هذا المصیف مسافة 4 كم عن بلدة آمیدیة ضمن واد مليء بالأشجار، وتجري فیه میاه عذبة أطلق علیها اسم “سولاف”. تنبع من سفح الجبل، وتنحدر باتجاه ریاض العمادیة مكونة ما یشبه الشلال. وقد تمّ بناء العدید من الفنادق، الموتیلات، الجرادخ لحسن الضیافة وخدمة لراحة الزوار والسیاح.

 

ت- منطقة آگرى : آگرى هي بلدة تاریخیة تعود الى سنة 580 ق.م.

شیّدها أمیر كوردي، یُدعى الأمیر زند، على سفوح جبال عدة منها سبیلك، كه لا كه ڤن، وكرى توبا. تقع آكرى بین عاصمة الإقليم (أربیل) ومدینة دهوك، وعلى بعد 152 كم شرقاً. تحتوي البلدة على العدید من المواقع التاریخیة، المعابد، الكهوف، والینابیع المعدنیة. یتوجه الكثیر من السیّاح سنویّاً نحو هذه البلدة ومحیطها. ومن المواقع الأثریة التي لاتزال بقایاها شاخصة و شاهدة علیها، نذكر كلا كفن،  كلا عقره، كلا شوش، المعبد الزردشتي، تمثال بوكا جوا، رزى میرى وغیرها.

1-     قلعة آگرى

تقع القلعة في شمال البلدة على جبل شاهق و على ارتفاع 450 م عن سطح الأرض. للقلعة اربعة أعمدة، كل عمود بطول 110 متر، شیّدها الأمیر زند سنة 580 قبل المیلاد. تتكوّن القلعة من عدة أقسام: فالطابق العلوي مخصص لإقامة الأمیر، الطابق الأوسط مخصص للأرزاق. أما المكان المخصص للاجتماعات فشیّد بشكل دائري، حیث تتوسطه صخرة مفلطحة في الجزء السفلي من القلعة. هذا فضلا عن بئر و غرفة بمدخل شبیه بشكل صقر یطلق علیه تسمیة “سجن”، إضافة إلى غرف فسیحة بنیت وفق أشكال هندسیة. تتزوّد القلعة بالمیاه من ینابیع (رزي میري) وعین باشا عن طریق قاعدة أرخمیدس.

2-     شلال سیبه بجیل

یقع هذا الشلال وسط “بجیل”،  على بعد  500 م من طریق أربیل – عقرة الرئیسي، وشمال غرب قضاء عقرة، وعلى بعد 13 كم.  نجد هذا المصیف وسط واد  تحیط به بساتین متنوعة من الفاكهة، وتكسوه الأشجار المختلفة من الجهات الأربع. أمّا مصادر میاهه فتتشكل من ینابیع عدة تتدفق من الجبال المطلة علیه، وتنحدر لتشكّل في نقطة التلاقي شلال”سیبه  بجیل”. وفي الجهة الخلفیة للشلال، وفي كنف البساتین تم بناء كهف صناعي، ومرافق سیاحیة.

3-     شلال سیبه – آكرى

یقع شلّال سیبه على بعد كیلومتر واحد من مركز بلدة أگرى، وبارتفاع 18 متر. منطقة الشلال جمیلة وجذابة، ویضفي تدفق میاهه على الموقع مزیدا من الجمالیة. لا تتجاوز درجة الحرارة في محیطه ، في فصل الصیف،  32 درجة مئویة. تم بناء العدید من المرافق السیاحیة وأماكن الراحة، وهذا ما یدفع بأعداد غفیرة من الزوار لارتیاده بهدف قضاء أوقات سعیدة، والتمتع بطبیعتها الخلابة.

4-     الینابیع المعدنیة

هي إحدى المواقع السیاحیة التي یرتادها الآلاف من السیاح  للمعالجة من الأمراض الجلدیة. نجد في قضاء عقرة  بعض الینابیع مثل “كاني زَرك” الذي یقع شمال شرق بلدة عقرة، و “كاني مَمیى” الكائن في جنوب غرب بلدة آكرى و”كانیا اشكفتا شیخ ماف”. ولا بدّ من الاشارة إلى أنّ العدید من الأشخاص قد استفادوا من تلك الینابیع صحّیّاً، إذ أنّ كلّ ینبوع یفید في علاج مرض معین.

5-     وادي زنته

یقع هذا الوادي عند حدود بلدة بجیل، وشمال قضاء آكرى بحوالى 12 كم، ضمن واد سحیق، ومحاط بجبال شاهقة، حیث یحدّه من الشرق جبل “سري سادا”، غرباً “جبل كویسكي” ویخترقه نهر “بري “. هذا فضلاً عن العدید من الینابیع الباردة، والعذبة على طول الوادي التي تصب میاهها في النهر.

6-     ضریح الشیخ عبد العزیز الكیلاني

یقع هذا المزار غرب بلدة آكرى، وعلى قمة واد محفوف بالأشجار، الأعناب والبساتین. یرتاد المزار عشرات الآلاف من الزوار من بلدان عدّة كالهند، باكستان، إیران، أفغانستان وتركیا، كون صاحب الضریح الشیخ عبد العزیز هو أحد أولاد الشیخ عبد القادر الكیلاني، قدّس سره قطب الطریقة القادریة. شارك الشیخ عبد العزیز في عام 1187 في تحریر القدس بقیادة صلاح الدین الأیوبي. أمّا زیارة الضریح، والتكیة في عقرة فمستمرّتان على مدار السنة.

7-     كربیش

تقع قریة كربیش عند سفح جبل بیرس و تبعد مسافة 24 كم عن بلدة عقرة و 2 كم عن غرب ناحیة دینارتي. یتمیّز هذا الموقع بكونه غنیّاً بمصادر المیاه العذبة، الأشجار والخضرة الیانعة. تتدفق من أعلى القریة، وتحت أشجار الجوز ستة ینابیع للمیاه العذبة، جعلت ظلال تلك المساحات مناسبة، ومهیَئة للاستجمام، والتمتع بالأجواء المنعشة والهواء النقي.

8-     سیلي

تقع قریة سیلي على سفح سلسلة جبال بیرس، حیث تبعد مسافة 8 كم شرق قصبة دینارته و38 كم من بلدة آگرى، ونلاحظ في وسط الجبل وجود فالق (شق)، یعدّ مصدراً أساسیّاً للمیاه العذبة، ولعدد من الأشجار.

تنحدر تلك المیاه مكوّنة شلالاً بارتفاع 50 م، ینهمر وسط مجموعة من أشجار الصفصاف. یُذكر أنّ هناك مصدراً مائیّاً آخر ینبع من السفح نفسه، وینحدر لیلتقیا في نقطة معینة. فضلا عن جرادخ خُصّصت كأماكن خاصة للجلوس والراحة للتمتع بجمال الموقع.

 

ث- منطقة سرسنك

بلدة سیاحیة تقع عند سفح جبل كاره على مسافة تبعد 50 كم عن مدینة دهوك. وتقع هذه البلدة ضمن سلسلة مناطق سیاحیة نذكر منها: آشاوا، آنیشكي و سولاف. وتضمّ عدداً من الفنادق، الموتیلات، المطاعم، وسوقاً كبیرة، وتحیطه الجبال الشاهقة المكسوة بالأشجار. یذكر أنّ الملك فیصل كان قد شیّد فیها قصرٌ بهدف الاستجمام والراحة.

1-     سوارتوكا

مصیف راقٍ وجمیل یقع على بعد 30 كم شمال مدینة دهوك و یرتفع 1075 م عن مستوى سطح البحر. یتمیّز هذا المصیف بالتفاف الأشجار من حوله، و انشاء العدید من المرافق السیاحیة من مطاعم و استراحات.

2-     مصیف آشاوا

یبعد هذا المصیف مسافة 4 كم عن شرق مصیف سرسنك الذي یقع في القسم الشمالي من سفح جبل كاره. تكتسي هذه المنطقة العدید من الأشجار، و تنحدر منها میاه جاریة تؤلف شلالاً صغیراً . تم بناء بعض الموتیلات، وعدداً كبیراً من الجرادخ أو السقیفات لأهداف سیاحیّة، فضلاً عن سدّ یسهم بتراكم المیاه بین مصیفي آشاوا و سرسنك. یعدّ هذا المصیف منطقة سیاحیة بامتیاز تؤمن كافة متطلبات زوّاره.

3-     جبل كاره

یبلغ ارتفاع قمة جبل كاره 2151 م عن مستوى سطح البحر، ویقع في شمال شرق مدینة دهوك. ظلت قمة جبل كاره موقعاً سیاحیاً طبیعیاً ، حیث یُشرف شمالاً على مصایف سولاف ، آشاوه ، آنیشكي و بامرني.

یُذكر أنّ الطاغیة صدام حسین كان قد شیّد له قصراً في هذه المنطقة طمعا بالراحة والتمتع بالطبیعة الخلابة. هذا فضلاً عن طریق یكسوه الإسفلت، ویربط بین سفح الجبل، وأطلال القصر.

==================================

 

المصادر و المراجع

 

{1} – هذه الدراسة جزء من مخطوطة (كردستان : دراسة جغرافیة عامة) وهي ثمرة بحث میداني توثیقي قمت به مابین أعوام 2008 و 2014 وهو قید العمل حتى الآن.

{2} – مخطوطة (كردستان : دراسة جغرافیة عامة) ص152.

{3} – نفس المصدر السابق ص168.

{4} – دكتور أحمد سوسه : أطلس العراق الحدیث – مطبعة مدیریة المساحة العامة – ص30 – الطبعة الاولى 1953 – بغداد .

{5}

{6} – مستل من الموقع الرسمي للهیئة العامة للسیاحة كوردستان العراق.

{7} – للمزید عن روافد نهر دجلة و الزاب الأعلى ینظر: الدكتور عبدالرحمن صالح مزوري : الوزن الجیوبولتیكي لمیاه أنهار كوردستان – الطبعة الاولى 2012 – ص139- مؤسسة سبیریز لطباعة والنشر- دهوك.

{8} -هاشم السعدي : جغرافیة العراق الحدیثة – الطبعة الاولى (1924م/1342ه ) طبع في مطبعة دار السلام – بغداد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى